أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

عودة اليوتيوبر العراقي عبدالله نصار من جديد

الكثير من الناس يتجهون نحو مجالات مختلفه كليًا عن مجال دراستهم، ترى الطبيب يعمل في صناعة المحتوى و ترى المهندس على شاشة تلفزيون في رمضان في عمل درامي، و تراهم يحققوا نجاحات لم يتوقعوا أن يحققوها.

عودة اليوتيوبر العراقي عبدالله نصار من جديد

كذلك عبدالله نصار الملقب ب "الزويني" هو طالب عراقي في كلية الطب تخصص أسنان بجامعة Istinye بإسطنبول ، تركيا وحاصل على شهادة اساسيات التسويق الرقمي من شركة جوجل. 

وحاصل على شهادة الحضور الإلكتروني الفعال، و أيضا شهادة كيفية التسويق الذاتي و كتابة المحتوى من منصة تويتر أي أنه ملم بالعديد من المواهب والخبرات التي لم تقولبه في مكان واحد والآن يفاجأنا بكونه عبدالله نصار الكاتب الذي وجد نفسه في الكتابه والتأليف على الرغم من حبه لمجال الطب الذي لطالما كان حلمه ولكنه دائما ما كان يشعر بموهبة و مهارة مدفونه ك كاتب يود أن يريها للجمهور. 

وأظهر ذلك بكتابه الجديد الذي هو بعنوان "من أربعة أشهر" تناول ذلك الكتاب العديد من القصائد و الخواطر التي عبر بها عن ما مر به في حياته، وعن الأحداث التي جرت من حوله وعن تنقلاته للعديد من الدول و كيف انه أصبح الآن الشخص الذي كان يريده منذ أن أصبح مسؤول عن نفسه و كم واجهته من صعاب وعقبات في الحياة.

و كتب عبدالله نصار في الصفحة الاولى من الكتاب إهداء للقراء و الاصدقاء و على رأسهم أبيه و أمه و شخص آخر مجهول:

" إلى كل من تصفح الكتاب، وكل من ساندني من أصدقاء و أهل، و كل من آمن بي، و بالأخص أهدي هذا الكتاب لأبي و أمي اللذان إيمانهم بي لم ينقطع يومًا و كلماتهم المشجعة تدوي في أذني، و طبعا لن أنسى ذاك الساكن في صدري، البعيد عن العين القريب من القلب."


اليوتيوبر عبدالله نصار يرجع لنا من جديد على يوتيوب

و لقيى الكتاب فعالية كبيرة بين الجمهور مما جعل عبدالله يعلق عبر منصة فيسبوك " افكر جديًا أن أطبع هذا الكتاب بعدما نال إعجابكم بهذه الطريقة، والبدأ في مسيرة تأليف الكتاب الجديد" وكانت التعليقات مؤيده جدا لقرار النشر والبعض الآخر في تساؤلات عن هوية هذا الشخص الذي كتب عنه في نهاية الإهداء و كم الحماس في قراءة المزيد من مؤلفاته.

عبدالله هو ليس مجرد كاتب بل هو أيضا مدون وصانع محتوى على منصة اليوتيوب، مما يعني أنه بعيد كل البعد عن مجال دراسته فقط ليحقق شغفه.

فإذا كانت دراستك لا تتوافق مع أحلامك و ما تود أنه تفعله، لا تقف مكانك مازال هناك وقت أمامك.


ملخص الكتاب

  • الكتاب بشكل عام يحكي حكايه على شكل قصائد وخواطر على شكل شكوى على شكل ذم ومدح على شكل حب معطى على شكل حب احترق وانأخذ ،
  • الكاتب يتمنى ان تستسيغ الكلمات مسامع القارئ وملامسة قلبه روحه وحبه لمحبوبه.
  • الكتاب بشكل عام كما قلنا قصة واي قصة يوجد شخصية رئيسية هنا القصة لا احد شخصية رئيسية لا احد يستحق بعد" في هذا الكتاب ان يكون شخصية رئيسية
  • يجب كسب الثقه يجب كسبها الحقيقة قبل ان تكون شخصية الرئيسية
  • ممكن الكتاب يكون له اجزاء مكملة وممكن يترك هائم يبحث عن شخصيته الرئيسية ليسمى كتاب كامل، حسب ما قاله المؤلف الكتاب (من أربعة أشهر) يبحث عن شخصية رئيسية له لمن وجد شخصية الرئيسية للكتاب فليكتبها في اخر الكتاب لربما يجدها من يقرئها بعدك ان الشخصية مستحقه لها ، ممكن القليل من يفهم او تكون عينة معين الصقر لكشف او لأيجاد الرئيسية في الموضوع

عبدالله هو ليس مجرد كاتب بل هو أيضا مدون وصانع محتوى على منصة اليوتيوب، مما يعني أنه بعيد كل البعد عن مجال دراسته فقط ليحقق شغفه.

فإذا كانت دراستك لا تتوافق مع أحلامك و ما تود أنه تفعله، لا تقف مكانك مازال هناك وقت أمامك.

الموقع الرسمي للكاتب : عبد الله نصار

تعليقات